نجم "مدرسة المشاغبين".. تخلى عنه عادل إمام ودخل السجن 3 مرات.. قصة الفنان الذي توفي مقهوراً
 ارشيفية
ارشيفية

موهوب تمكن من خلال موهبته، أن يصبح واحداً من النجوم في مصر والعالم العربي بحضوره الطاغي، سواء على المسرح أو التلفزيون أو السينما، احبه الجمهور وتمتع بماقدمه طوال مشواره الفني الطويل، انه النجم سعيد صالح، الذي يرصد "أحداث نت" جوانب في حياته الشخصية والفنية في هذا التقرير.

ولد سعيد صالح عام 1938م وكان والده رجلاً ازهرياً يعمل في شركة الغاز ووالدته ربة منزل، وكان لسعيد صالح أخ وثلاث شقيقات اناث، وعلى الرغم من الشدة التي كان يتمتع بها والده لكنه اعترف بأنه كان طفلاً مدللاً خاصة وأنه كان اول حفيد في عائلته، فحظي باهتمام كبير من أسرته، وبعد مرض والدته وافقت على أن يتزوج الأب من امرأة اخرى عاشت معهم وكانوا على علاقة طيبة، فكان يقول عنها إنها كانت أماً ثانية له.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

في آخر شهر من السنة.. مواليد هذه الأبراج سينسون الماضي الحزين!

فنانة سورية شهيرة تهاجم سمية الافي

وفاء عامر تذبح عجلا في كواليس الجزء الجديد من مسلسلها.. شاهد

لا يستطيع القيام بدوره كرجل.. نجمة الرقص الشرقي تكشف سر عدم زواج عبد الحليم حافظ

أحلام تفاجأ الجميع بتصرفاتها مع طفل نادته بالمسرح.. ماذا فعلت

دنيا سمير غانم تغني لاول مره بالاشارة

رشوان توفيق ليس أولهم.. هؤلاء تبادلوا الهجوم والقضايا مع أسرهم منهم حسام حبيب

اختراق في مجال الخرف" .. طعام يومي يقلل "بقوة" من خطر تدهور الدماغ

العلاقة الخفية بين الراقصة اليهودية كيتي ورأفت الهجان.. وأسرار وفاتها الغامضة

طليقته حررت محضرًا ضده وشقيقته أشهر عازفة كلارينيت في مصر.. معلومات لا تعرفها عن “الوسيم الشرير” زين العشماوي

أكمل سعيد صالح دراسته الجامعية ليحصل على ليسانس الآداب في عام 1960، ولم يدرس التمثيل بشكل أكاديمي لكنه مارسه كهواية على مسرح الجامعة مع مجموعة من الفنانين، الذين كانوا معه في ذلك الوقت منهم الممثلين المصريين ​صلاح السعدني​ و​عادل إمام​.

وقد اكتشفه الممثل المصري حسن يوسف وقدمه للمسرح، وكان أول عمل مسرحي له بعدها "هاللو شلبي" وبعدها قدم مسرحية "مدرسة المشاغبين"، والتي ظلت تعرض لـ 6 سنوات بنجاح منقطع النظير، وبعدها قدم مسرحية "​العيال كبرت​"، والتي حققت الحالة نفسها أيضاً.

وفي أواخر الستينيات وبدايات السبعينيات كان لـ سعيد صالح مشاركات في السينما والدراما والمسرح أيضاً، ومن أفلامه أيضاً "الدخيل" و"إضراب الشحاتين" و"كيف تسرق مليونير" و"الحرامي" و"ورد وشوك" و"ربع دستة اشرار" و"شقة مفروشة" و"لعبة كل يوم" و"العذاب فوق شفاه تبتسم" و"أجمل أيام حياتي"، كما شارك جيل الشباب في افلام منها "بالألوان الطبيعية" و"متعب" و"شادية" و"بحر النجوم" و"جواز بقرار جمهوري".

ومن مسرحياته أيضاً "ذات البيجاما الحمراء" و"القاهرة في ألف عام" و"هاللو شلبي" و"كباريه" و"قصة الحي الغربي"، ومن أشهر مسرحياته "العيال كبرت" والتي حققت نجاحاً منقطع النظير.

 وفي الدراما قدم بطولة مسلسل الجاسوسية في "السقوط في بئر سبع" وهو العمل الذي تخلى من خلاله عن الكوميديا وقدم شخصية الجاسوس، ومن مسلسلاته أيضاً "رجل بلا ماضي" و"يا مولاي كما خلقتني" و"أحلام مؤجلة" و"السيف الوردي" و"صبيان وبنات" و"دموع في حضن الجبل"، وآخر مسلسل ظهر به كان "المرافعة" وقدم أيضاً "فرح العمدة".

 وجمعته بين سعيد صالح صداقة قوية مع عادل إمام، وقد شكلا ثنائياً سينمائياً رائعاً في العديد من الأعمال، أهمها مسرحية "مدرسة المشاغبين"، وأيضاً فيلم "سلام يا صاحبي" و"المشبوه" و"رجب فوق صفيح ساخن" و"أنا اللي قتلت الحنش" و"​بخيت وعديلة​" و"الواد محروس بتاع الوزير"، كما ظهر في آخر افلام عادل إمام منها "​أمير الظلام​" و"زهايمر"، حتى أن سعيد صالح ليلة وفاة والدته ظل مع عادل إمام حتى الصباح، ووقف على خشبة المسرح بعد أن إنتهى من دفنها.

 ودخل سعيد صالح السجن 3 مرات، فأثناء عرض مسرحيته "لعبة اسمها الفلوس" وفي جملة خارجة عن النص حيث قال (امي اتجوزت 3 مرات الأول أكلنا المش والتاني علمنا الغش والتالت لا بيهش ولا بينش) في اسقاط سياسي على رؤساء مصر جمال عبد الناصر والسادات و​حسني مبارك​.

واتُهم بالسخرية من رؤساء مصر وحُكم عليه بالسجن 6 أشهر وغرامة خمسين جنيه وذلك عام 1981، وكان اول حكم على فنان حيث اثارت القضية جدلاً كبيراً، فقضى سعيد صالح 7 ايام في الحبس الاحتياطي وتنحّى القاضي وقتها، ثم أصدر القاضي الذي تولى القضية قراراً بالإفراج عن سعيد صالح بضمان مالي قدره 100 جنيه، وقد انهار باكياً بعد الحكم بالإفراج عنه، وفي حوار أجراه سعيد صالح لاحقاً قال إن السبب الحقيقي هو سخريته من أحد حضور المسرحية والذي تبين فيما بعد أنه قاضٍ.

وفي عام 1991 تعرض سعيد صالح للسجن مرة أخرى بتهمة تعاطي مخدر الحشيش، ورغم الإفراج عنه لعدم كفاية الأدلة ظلت هذا الخبر الاشهر، ولكن في عام 1996 عاد مرة أخرى للسجن بالتهمة نفسها.

تزوج سعيد صالح لأول مرة من نادية التي أنجبت ابنته الوحيدة هند، وكان يرفض الإنجاب مجدداً وكان يقول مازحاً "أنا عيل" ولكن بعد فترة إنفصلا، فعاد ليتزوج من فتاة تصغره بأعوام كثيرة وهي شيماء فرغلي، والتي طلب يدها للزواج أثناء عرض مسرحي شاركت فيه ليتزوجا في عام 2008، والتي اتهمتها ابنته في ما بعد بأنها تقوم بضربه وتهينه وتمنعه من رؤية إبنته، كما رفضت إبنته هند وجودها أثناء العزاء، وبعدها قالت شيماء أيضاً في تصريحات صحفية إنه نقل لها ملكية شقة الإسكندرية، وستطالب بحقوقها في الميراث بحسب الشرع ولن تخاف من ابنته وطليقته.

في عام 2005 تعرض سعيد صالح لآلام حادة في القلب، بسبب ضيق في ثلاثة شرايين قام بتغييرهم بعد أن أجرى عملية جراحية، كما كان يعاني من السكري والالتهاب الرئوي وبعض المشاكل في القلب.

وفي عام 2014 توفي سعيد صالح، بعد صراع طويل مع المرض، نتيجة أزمة قلبية حادة، وقد أثار عادل إمام الجدل لعدم حضوره الجنازة، حيث كان في الساحل ولم يتمكن من الحضور.